الأمن البلجيكي يعنف مغربية ويدنس العلم الوطني خلال وقفة تضامنية مع الريف est apparu en premier sur الجريدة 24.

" /> الأمن البلجيكي يعنف مغربية ويدنس العلم الوطني خلال وقفة تضامنية مع الريف
الجريدة24
5 شهور, 3 أسابيع مضت · 84 نقطة

الأمن البلجيكي يعنف مغربية ويدنس العلم الوطني خلال وقفة تضامنية مع الريف

الأمن البلجيكي يعنف مغربية ويدنس العلم الوطني خلال وقفة تضامنية مع الريف

تعرضت مغربية امس الاحد لاعتداء من طرف رجال أمن بلجيكيين على هامش احتجاج بمدينة “لييج” البلجيكية.

ووفق مصادر من عين المكان، فإن المتظاهرة المذكورة رفعت العلم الوطني خلال وقفة نظمها مغاربة مقيمون في “لييج” يتحدرون من الريف، وهو الأمر الذي استفز القائمين على الاحتجاج ودخلوا في ملاسنات مع المحتجة المغربية، فكان تدخل عنصر من الأمن البلجيكي الذي قام بإسقاطها أرضا ورمي العلم المغربي بجانبها قبل أن يدوس عليه برجليه، بأسلوب لاقى احتجاجا من طرف مغاربة حضروا الوقفة.

وحصل موقع “الجريدة 24″ على تسجيل فيديو تداوله مغاربة بلجيكا عبر الواتساب، يبين وقائع الاعتداء على المغربية وهي مطروحة أرضا وبجانبها العلم الوطني وقد تم تدنيسه.

واعتبرت مصادر “الجريدة 24″ أن هذا الأمر إهانة للشعب والدولة المغربية كما تقول بذلك الأعراف الدبلوماسية والشرائع الدولية، التي تعتبر الدوس على العلم بالأقدام صورة من صور عدم احترام العلم الوطني.

كما وصفت المصادر ذاتها تعامل أسلوب رجال الأمن البلجيكيين بالانتقائي بحكم أنهم انحازوا ضد السيدة المغربية، ولم يبادروا إلى فك الخلاف المطروح.

وكان مغاربة قد نظموا في مدينة بروكسيل وقفة احتجاجية، أعلنوا فيها مساندتهم لما وصفوه بالمطالب الاجتماعية “لحراك الريف” وفي الوقت نفسه أكدوا على رفضهم المس بما أسموه “ثوابت ومقدسات المملكة” وهو الأمر الذي تجلى أساسا من الشعارات وحملهم لصور الملك محمد السادس والأعلام الوطنية.