قضية مقتل البرلماني مرداس تعود للواجهة بمفاجئات من العيار الثقيل est apparu en premier sur الجريدة 24.

" /> قضية مقتل البرلماني مرداس تعود للواجهة بمفاجئات من العيار الثقيل
الجريدة24
4 شهور مضت · 1 زيارات

قضية مقتل البرلماني مرداس تعود للواجهة بمفاجئات من العيار الثقيل

قضية مقتل البرلماني مرداس تعود للواجهة بمفاجئات من العيار الثقيل

كشفت بعض المصادر لـ “الجريدة 24″، أن قضية مقتل البرلماني عبد اللطيف مرداس، عن حزب الاتحاد الدستوري، ستعود للواجهة خلال الأسابيع المقبلة، بحيث سيتم استكمال التحقيقات في هذا الملف، لاسيما بعد تشابك خيوطه مع ملف زين العابدين الحواص رئيس بلدية حد السوالم المتهم باختلاس الأموال.

وأوضحت المصادر نفسها، أنه بعد الانتهاء من التحقيق مع معتقلي الحسيمة، سيتم التفرغ لقضية عبد اللطيف مرداس التي تابعها الرأي العام بكل تفاصيلها، ومن المنتظر أن يتم الكشف عن مفاجئات من العيار الثقيلة، لا سيما بعد ظهور  متهمين آخرين في القضية.

وكانت اسم عبد اللطيف مرادس الذي قتل بطريقة بشعة أمام باب منزله بكالفورنيا رميا بالرصاص قد أثير في قضية زين العابدين الحواص رئيس بلدية حد السوالم والمنتمي لحزب الاستقلال، نظرا للعلاقة التي كانت تجمعهما.

تشابك الخيوط بين القضيتين سيفضح الكثير من الأمور، لاسيما أن القضيتين لهما علاقة بالمال والثروة، بحيث وفر البرلمانيان في وقت وجيز أموالا ضخمة دون أن يتم استفسارهما من أين لكما هذا.

وللإشارة فإن البرلماني عبد اللطيف مرداس قتل بطريقة بشعة أمام باب الفيلا حينما كان يحاول ركن سيارته بالمرآب، رميا بالرصاص، وبعد التحقيقات التي باشرتها السلطات المعنية تم فك هذه الجريمة ليتم القبض على المتهمين وعلى رأسهم زوجة مرداس.