شارك الخبر
فِي
أو أنسخ رابط المقال

البيت الأبيض ينفي عرض ترامب 5 مليارات دولار على عباس

5 أيام, 20 ساعات مضت
البيت الأبيض ينفي عرض ترامب 5 مليارات دولار على عباس

نفى البيت الأبيض صحة تقرير إعلامي أفاد بأن الرئيس دونالد ترامب عرض مبلغا قدره 5 مليارات دولار مقابل موافقة الرئيس الفلسطيني على دخول في مفاوضات سلام مع إسرائيل.

وفي تغريدة على موقعه في تويتر، وصف المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي، جيسون غرينبلات، في تغريدة على صفحته، ما نقلته صحيفة Globes الاقتصادية الإسرائيلية حول العرض المذكور، بـ"الأسطورة".

Myth: @GlobesEnglish “reporting” that @POTUS is offering $5b to PA to return to the negotiating table.

وتابع: "حينما تكون خطة السلام معلنة، قد تريد السلطة الفلسطينية، إذا كانت جادة في البحث عن سلام وتحسين حياة الفلسطينيين، أن تعيد نظرها في الخطة".

وأضاف: "من العبث دفع 5 مليارات الدولارات لطرف مقابل عودته إلى طاولة المفاوضات. كيف سيقود ذلك إلى إحلال سلام"؟؟

Fact: False. When the peace plan is released, if the PA is serious about peace & wants to improve Palestinian lives, the PA should want to review the plan & engage. It is an absurd idea to pay $5b for a party to “return to the negotiating table.” How would that accomplish peace??

وأفادت Globes، نقلا عن "مصادر دبلوماسية أمريكية"، بأن مسؤولين في وزارة الخارجية الأمريكية أقنعوا كلا من غرينبلات وصهر ترامب، جاريد كوشنير، وكلاهما مكلف بتمرير ما يسمى "صفقة القرن"، بإعطاء "جزرة" للرئيس الفلسطيني، من أجل إخراج مفاوضات السلام الفلسطينية الإسرائيلية من مأزقها المزمن.

وكانت إدارة ترامب قد قطعت مساعداتها للوكالة الدولية لغوث اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، إضافة إلى تجميدها 25 مليون دولار لمساعدة المستشفيات الفلسطينية في مدينة القدس الشرقية.

وأوضحت الخارجية الأمريكية أن هذه الخطوات اتخذت ردا على رفض السلطة الفلسطينية التعاون مع الإدارة الأمريكية والدخول في مفاوضات سلام مع إسرائيل.

وفي دعوة مشتركة مع زعماء يهود، عشية عيد رأس السنة اليهودية، اشترط ترامب موافقة الفلسطينيين على عقد صفقة مع إسرائيل لاستئناف التمويل الأمريكي.

من جانبها، استنكرت منظمة التحرير الفلسطينية قطع المساعدات الأمريكية، واصفة تصرف البيت الأبيض بأنه "ابتزاز سياسي" يخالف المبادئ الإنسانية والأخلاقية.

كما أمر البيت الأبيض أيضا، هذا الأسبوع، بإغلاق بعثة منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن، مبررا هذا الإجراء برفض المنظمة التعاون مع الإدارة الأمريكية.

ومنذ إعلان ترامب رسميا، أواخر العام الماضي، القدس عاصمة إسرائيلية، رفض الجانب الفلسطيني أي جهود تبذلها واشنطن لإحياء عملية السلام، على اعتبار أن إدارته فقدت قدرتها على أن تكون وسيطا نزيها في هذا العملية.

وجاءت التطورات الأخيرة على خلفية استعدادات غرينبلات وكوشنير لنشر خطة سلامهما التي طال انتظارها، دون أن يحددا أي مواعيد زمنية لنشرها.

وحذر غرينبلاد من تصديق تقارير إعلامية تخص خطة السلام الجديدة ونقاطها.

المصدر: The Times of Israel

0
“اختلالات خطيرة” تهزّ مبادرة “مليون محفظة” بإقليم الصويرة
السرطان في ارتفاع .. تسجيل إصابة 53 ألف مغربي سنويا
ملفات التهيئة في أندوريد باي 0.9 تظهر دعم جالكسي S10 بلس القادم لـ 5G
معالج AMD المركزي Athlon 200GE متاح الان للشراء بسعر 55دولار
متصفح Bing يدعم الآن Google AMP

متصفح Bing يدعم الآن Google AMP

Nokia تعمل على هاتف ذكي جديد موجه للاعبين سيصل في المستقبل القريب
إليكم أول نظرة على الكيفية التي سيبدو بها نظام Android 9 Pie على الهاتف +Galaxy S9
والد قاتل
تفحّم شاحنة محملة بالأسماك على الطريق الرابطة بين بوجدور والداخلة
خبرة الدرك… ومتاهة سليمان الريسوني
السلطات المصرية تجدد حبس حازم عبد العظيم
إيران تدعو لإخضاع نووي إسرائيل للإشراف الدولي
اليابان.. سرقة عملات رقمية بـ60 مليون دولار
الطوابير على مد البصر.. من يمنع الوقود عن صنعاء؟
ماذا قال وزير المالية المصري عن ديون بلاده؟
نيويورك تايمز تعلّم قراءها.. كيف تبلغنا بمعلومات خطيرة؟
فك شفرة النشاط الدماغي.. أمل لعلاج الاكتئاب
دفن صواريخ الحرب

دفن صواريخ الحرب

أنصار أورتيغا يتظاهرون في ماناغوا

أنصار أورتيغا يتظاهرون في ماناغوا

more